تحذير أميركي بعد إصابة 600 شخص بـ"السالمونيلا" ودعوة للتخلص من نوع بصل محدد

نشر في : Fri, 10/22/2021 - 01:45

ربطت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة (سي دي سي)، بين تفشي "السالمونيلا" في 37 ولاية أميركية، وبعض البصل المستورد.

ووفقا لموقع "أن بي آر" فقد أصيب أكثر من 600 شخص في الولايات المتحدة بالسالمونيلا.

ويقول تحذير سي دي سي إن "البصل الأحمر والأبيض والأصفر الطازج، من تشيهواهوا بالمكسيك، والذي تم توزيعه على متاجر البقالة والمطاعم في جميع أنحاء الولايات المتحدة من قبل شركة بروسورس، يجب التخلص منه".

وحث المسؤولون المستهلكين، على عدم شراء أي بصل أحمر أو أبيض أو أصفر، بدون ملصقات أو عبوات توضح مصدره، والتخلص من أي بصل موجود بالفعل في المنزل.

وتقول مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، إن السالمونيلا التي تم تتبعها في البصل، أدت لدخول 129 شخصا إلى المستشفى.

ويعمل محققو الصحة الفيدراليون على تحديد ما إذا كان هناك أي بصل وموردين إضافيين مرتبطين بانتشار السالمونيلا.

وتم استيراد البصل لآخر مرة في 27 أغسطس الماضي. ومع ذلك ، يقول المسؤولون إنه يمكن تخزين البصل لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر.

وتنصح سي دي سي أيضا بضرورة غسل الأسطح والحاويات التي لامست البصل بالماء الساخن والصابون، أو في غسالة الصحون.

ويمكن أن يعاني معظم المصابين بالسالمونيلا من الإسهال والحمى وتشنجات في المعدة، وتبدأ الأعراض عادة بعد ست ساعات إلى ستة أيام من تناول الأطعمة المصابة، وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض.

ويقول مسؤولو الصحة إن معظم الناس يتعافون دون علاج بعد أربعة إلى سبعة أيام.

وتعد السالمونيلا، التي تتسبب في الإصابة بمرض الإسهال، أحد أكثر الأسباب شيوعا للإصابة بالأمراض المنقولة بالغذاء في دول العالم، حيث تقدر أعداد المصابين بها بعشرات الملايين سنوياً. 

ورغم أن أغلب حالات الإصابة معتدلة، إلاَّ أنَّ السالمونيلا تتسبب في 60 ألف حالة وفاة سنويا، بحسب منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو).

المفاتيح