المنستير: استرجاع ستة عقارات من أملاك الدولة

نشر في : Sat, 12/31/2016 - 13:17

استرجعت الإدارة الجهوية لأملاك الدولة والشؤون العقارية بالمنستير خلال الأشهر الأخيرة من سنة ٬2016 ستة عقارات راجعة بالنظر إلى أملاك الدولة كان

يتم التصرف فيها بدون صفة قانونية وذلك بعد تنفيذ الأحكام القضائية الصادرة في الغرض لفائدة الدولة٬ وفق ما ذكرته المديرة الجهوية لأملاك الدولة والشؤون

العقارية نجوى المنستيري الشريف لوكالة تونس افريقيا للأنباء

وتتمثل هذه العقارات في عقارات فلاحية بكل من قصيبة المديوني وبوحجر والساحلين والبقالطة وعقار سكني في قصر هلال

وأرض بيضاء في بني حسان بولاية المنستير
.
واشارت الشريف في تصريحها ل (وات)الى ان عملية تنفيذ بقية الأحكام المماثلة الصادرة لفائدة الدولة ستتواصل على مستوى الجهة

عبر التنسيق بين الإدارة الجهوية لأملاك الدولة والشؤون العقارية٬ والمكلف العام بنزاعات الدولة
."
واوضحت كذلك أن ذلك يتم "عبر مد إدارة أملاك الدولة بمآلات الأحكام٬ لتنفيذ الأحكام الصادرة لفائدتها وذلك تنفيذا للمنشور عدد 53 الصادر عن كتابة الدولة لأملاك

الدولة والشؤون العقارية بتاريخ 28 أكتوبر 2016 والمتعلق بالحرص على متابعة الأحكام الصادرة لفائدة الدولة
."
وافادت أن "الإدارة الجهوية لأملاك الدولة والشؤون العقارية بالمنستير٬ تواصل التنسيق مع مختلف الأطراف المعنية لتسوية وضعية عقارين فلاحيين في

الأصل على ملك الدولة وهما هنشير سيدي اسماعيل بزرمدين والذي يتصرف فيه حوالي 350 شخصا٬ وهنشير سيدي عياش بالبقالطة٬ الذي هو في

الأصل وبالكامل ملك للدولة وفيه رسم عقاري غير أ ّن حوالي 400 شخص يتصرفون فيه وهؤلاء فوتت لهم الدولة فقط في نصف العقار
."
وبيّنت أ ّن المتصرفين في هذه العقارات مدعوون لتسوية وضعيتهم وعرضهم على أنظار اللّجنّة المعنية بتسوية أوضاع العقارات المتصرف فيها على "حسن

نية" وذلك بالكراء٬ مؤكدة أنّه "في حال عدم الاستجابة سترفع قضايا في التصرف بدون وجه شرعي في عقارات على ملك الدولة
."
وكانت الدولة استرجعت سابقا على مستوى ولاية المنستير هنشير اللوزة بجمال وهنشير رأس المرج بزرمدين سنة 2015.